فريق المحاربين الأمريكي قصة إلهام، آداء خيالي في كرة السلة الأمريكية

فريق المحاربين - كرة السلة الأمريكية

في نهائيات ال NBA الأمريكية أظهر فريق جولدن ستات ووريرز The Golden State Warriors ، مهارات فائقة من بداية البطولة الأمريكية، والجميل في الأمر أن كل اعضاء الفريق بما فيهم المدرب منحدرون من أسر فقيرة جدا في أمريكا، ما تحتاج إلى معرفته أن فريق جولدن ستات ووريرز أو اختصارا GSW هو فريق كرة سلة محترف أمريكي مقره في سان فرانسيسكو. ويسمى فريق المحاربين ، يتنافس المحاربون من الفريق، في الرابطة الوطنية لكرة السلة (NBA) كجزء من منطقة المحيط الهادئ الغربي. لماذا هذا الفريق تحديدا يشكل مصدر إلهام للأمريكيين، وللعالم؟


دعونا أولا نتعرف على تاريخ هذا الفريق، حيث تشكل فريق المحاربين في فيلادلفيا عام 1946 ، وانتقلوا إلى منطقة خليج سان فرانسيسكو عام 1962 ، وأخذوا اسمهم التاريخي من اسم المدينة (فريق سان فرانسيسكو سابقا)، ثم غيروا اسمهم إلى غولدن ستايت في عام 1971.

فاز المحاربو بأول بطولة في عام 1947 ، ومرة ​​أخرى في عام 1956 بقيادة الثلاثي "هول أوف فيم" و "بول أريزين" وتوم جيلا ومعهم "نيل جونستون".


عانى الفريق في الثمانينيات ، ولكن بحلول السنة العاشرة للفريق، أصبحوا لاعبين رئيسيين في التصفيات الأمريكية لكرة السلة ، وحصلوا على لقب كبير في البطولة آنذاك.

عاد الفريق إلى مجد البطولات في عام 2015 مع الفريق المستجد والذي يعتبر بداية جديدة على الاطلاق حيث أن كل اعضاء الفريق منحدرون في الغالب من أسر فقيرة إلا أن نجاحاتهم بقيادة ستيفن كاري وكلاي طومسون ودرايموند جرين نالت إعجاب الأمريكيين والعالم من حيث القدرة على تحقيق النجاحات من أصعب الظروف، لقد فازوا مرة أخرى في عامي 2017 و 2018 بمساعدة MVP السابق كيفن ديورانت.

هناك قصة مماثلة عن العظماء اليتامى الذين غيرو التاريخ ولكن في كرة القدم الأمريكية وأصبحو ايضا مثال ملهم للعالم في تحقيق النجاح الرائع.

القصتان للفريقان متشابهان إلى حد ما رغم أن فريق اليتامى العظماء كان الأكثر إلهاما على الإطلاق في التاريخ.


يحمل فريق المحاربين Warriors العديد من ألقاب الدوري الاميركي للمحترفين وأصبح الفريق صاحب أغلى امتياز رياضي في مسابقة NBA الأمريكية وسادس أغلى امتياز رياضي في العالم ، بقيمة 4.7 مليار دولار.

 

 
 

هل تود أن تفعل شيئا جيدا مقابل المعرفة التي نعطيك إياها بالمجان؟؟ 
إذا كنت تود التعبير عن الشكر فكل ما عليك هو مشاركة رابط المقال على منصات التواصل الاجتماعي.